30 نوفمبر 2022 9:49 ص
أخبار عاجلة

نادر جوهر.. بلغاريا الصديقه

نادر جوهر

بلغاريا هي واحدة من أقدم الدول في أوروبا الشرقية و لديها تاريخ عريق لاكثرمن 1340 عام . بعد مرور حوالي خمس عقود من الحكم العثماني، و تحديدا في عام 1878، عاد ظهور بلغاريا علي الخريطة السياسية لاوروبا. ظلت بلغاريا تحت سيطرة النظام الشيوعي لمدة خمسة و أربعون عاما و قد انهارت هذه السيطرة في 1989. بعد فترة انتقاليه صعبة رسم ملامحها اصلاحات سياسية و اقتصادية و اجتماعية في عام 2004 انضمت بلغاريا الي الحلف الاطلسي (الناتو) و انضمت الي الاتحاد الاوروبي في الاول من يناير 2007.

عدد سكان بلغاريا يتراوح ما بين سبعة ملايين نسمة و حوالي 10 – 12 % من عدد السكان مسلمين.
ترتبط مصر و بلغاريا بعلاقات ثنائية وثيقة و صداقه قويه، وربما تكون بلغاريا هي الدوله الاوروبيه الوحيده التي يكون التبادل التجاري معها في صالح مصر،أي ان مصر تصدر لها بضائع اكثر مما تستورد منها.
تتميز العلاقات البلغارية المصرية بالوضوح و الشفافية حيث يحرص البلدين علي التعاون و تبادل المصالح و دعم بعضهما في المحافل الدولية . وقد توجت العلاقات بين البلدين في الفترة الاخيره بوضوح رؤيه واتفاق علي زياده التعاون بين البلدين.

جدير بالذكر أنه بعد تعيين الحكومة البلغارية الجديدة كان الجانب البلغاري حريص علي استمرار المحادثات السياسية و الثنائية رفيعة المستوي ما بين البلدين . و نتيجة لاقتراح سعادة السفير البلغاري في مصر سعادة السيد/ ديان كتراتشيف تم لقاء الاول ما بين فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي و رئيس وزراء بلغاريا الجديد معالي السيد/ كيريل بيتكوف في بروكسيل اثناء انعقاد القمة الافريقية الاوروبية و قد فتح هذا اللقاء أفاق جديدة للتعاون ما بين البلدين في مجالات عديدة من بينها التبادل التجاري، والطاقة و الغاز الطبيعي و الإنتاج الحربي و غيرها من المجالات ذات الاهتمام المشترك . ومن المتوقع أن يقوم فخامة الرئيس السيسي بزيارة رسمية الي جمهورية بلغاريا في الوقت القريب و ذلك ردا علي زيارة فخامة الرئيس البلغاري رومن راديف لجمهورية مصر العربية في مارس 2019.

ترتبط بلغاريا بعلاقات تاريخية و تراثية جيدة مع روسيا و لكن بعد الحرب الغير مبرره و التي شنتها روسيا علي أوكرانيا فقد أدانت و استنكرت بلغاريا الاعتداء الروسي علي أوكرانيا البلد الشقيق و المسالم و كعضو بالاتحاد الاوروبي فقد وافقت و التزمت بلغاريا بكل العقوبات التي فرضها الاتحاد علي روسيا.

في ظل هذه الظروف الصعبة لا يمكن لبلغاريا الاعتماد علي الغاز الروسيخصوصا بعد أن قامت روسيا في نهاية شهر أبريل 2022 بوقف امداداتها من الغاز الطبيعي لبلغاريا و ذلك انتهاك صريح للعقود المبرمة ما بين البلدين . و حاليا تبحث بلغاريا عن بديل للغاز الروسي و تسعي لاجراء محادثات مع بعض الدول المصدرة للغاز و التي من الممكن أن تكون مصر من بينها .

تعتبر المنتجات البلغارية العسكرية من الصناعات التقليدية المتميزة في أوروبا حيث تحرص بلغاريا علي مواكبة التكنولوجيا الحديثة في مجال الانتاج الحربي . و قد شاركت 12 شركة بلغارية وطنية و من القطاع الخاص بمعرض السلاح الدولي المصري ايديكس ٢٠٢١ و من المتوقع أن ينمو التعاون البلغاري مع الهيئه العربيه للتصنيع،وكذلك التعاون مع وزاره الإنتاج الحربي في مصر.

من اهم ما تتفوق فيه الصناعه العسكريه البلغارية انتاج الذخائر، فهم متخصصون في انتاج الذخائر بدءا من طلقات البندقيه، وحتي المقذوفات الصاروخيه، ويمثل هذا احد أوجه التعاون مع المصانع المصريه. تشتهر بلغاريا بانتاج انواع عديده من الاجهزة التكنولوجية عالية الجودة و منها اجهزه الرؤيه الليليه واجهزه الاستشعار عن بعد والمراقبه الحراريه و محطات التشويش و غيرها من المنتجات الحربية.

و قد يفتح الانتاج و القدرة المتميز لبلغاريا في مجال الانتاج الحربي أفاق جديدة للتعاون ما بين البلدين في ظل حرص مصر علي التعاون مع الشركات العالمية لنقل و توطين التكنولوجيات الحديثة. و لكون مصر هي بوابة العالم لافريقيا و هي عضو بالكوميسا فقد يفتح ذلك أبواب و فرص لتصدير المنتجات الي أفريقيا .

بلغت قيمه التبادل التجاري ما بين مصر و بلغاريا خلال عام 2019مليار و٢٧٠ مليون دولار، وفي 2020 – 2021 هبط حجم التبادل التجاري ما بين البلدين بنسبة 50% و ذلك بسبب ازمه كورونا. ومن المتوقع زيادة حجم التبادل التجاري و ذلك لتطور العلاقات التجاريه بين البلدين بوتيره سريعه.

في المجال العسكري تستطيع الشركات البلغارية اصلاح و صيانة الاسلحه التي تمتلكها مصر منذ عقود و ذلك لما لهذه الشركات من خبره في مجال اصلاح و صيانة الاسلحة ذات التقنية السوفيتيه القديمة مما يتيح لمصر استغلال الاسلحه القديمهو التي انتهي عمرها الافتراضي وهو مايعني توفير ملايين الدولارات.

تعتبر العلاقات المصريه البلغارية نموذج متميز لعلاقات مصر مع دول العالم،
وعلينا العمل بجد للحفاظ وعلي تطوير هذه العلاقه، باسراع زياره الرئيس السيسي للعاصمه البلغارية، وازاله معوقات الاستيراد التي تواجه بعض الشركات المتعاملة مع مصر، وفتح خطوط طيران تساعد علي زياده عدد السياح البلغاريين القادمين الينا وكبديل للسياحه المفقوده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.