3 ديسمبر 2022 1:49 ص

دماء ساخنة أمام بوابة جامعة المنصورة.. تعرف علي التفاصيل

مي عماد 

شهدت محافظة الدقهلية  جريمة قتل بشعة، ظهر الإثنين، حينما ذبح طالب في كلية الآداب بجامعة المنصورة زميلته في الشارع وأمام المارة.

وحسب شهود عيان  فإن المارة فوجئوا بالطالب يمسك سكينا أمام بوابة “توشكى” بشارع كلية الآداب، وبمجرد مغادرتهما البوابة انهال على زميلته طعنا، وحين سقطت على الأرض ذبحها.

وحاول بعض المارة منع المتهم من ارتكاب جريمته، لكنهم فشلوا في ذلك بسبب تهديده لهم بالسكين، وواصل طعن الضحية حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

وبعد ذلك تجمهر المارة والأهالي وتمكنوا من السيطرة على المتهم وانهالوا عليه ضربا حتى حضرت الشرطة وأنقذته من أيديهم.

وأشارت مصادر إلى أن المتهم طعن نفسه بعد أن قتل المجني عليها، لكن المارة سيطروا عليه حيا، وتبين إصابته بإصابات متفرقة فنقل إلى المستشفى تحت حراسة الشرطة.

ووفق المصدر الأمني، فإن المتهم بالفرقة الثالثة في كلية الآداب جامعة المنصورة حسبما هو مدون في أوراقه الثبوتية، والضحية زميلته بنفس الكلية، والاثنان من مدينة المحلة الكبرى في محافظة الغربية، ولم يتبين حتى الآن دوافع المتهم لارتكاب الجريمة.

وأصدرت جامعة المنصورة بيانا، قالت فيه إنه “بالإشارة إلى ما تم تداوله على بعض صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي بشأن قيام أحد طلاب جامعة المنصورة بالتعدي على زميلته بآلة حادة، تؤكد الجامعة أن هذا الحادث تم خارج أسوار الجامعة بالقرب من أحد البوابات، وتم القبض فورا على المعتدى من قبل قوات الشرطة المتواجدة أمام بوابة الجامعة”.

وتم إخطار النيابة العامة التي أمرت بالتحفظ على المتهم خلال تلقيه العلاج، ونقل جثة الضحية للتشريح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.