18 أغسطس 2022 7:41 ص

ضباط سجن إيطالي يواجهون محاكمة لاستخدامهم العنف ضد نزلاء

أرشيفية

(د ب أ)

يواجه أكثر من 100 شخص بإيطاليا، من بينهم ضباط سجن، محاكمة بسبب علاقاتهم بالعنف الذي استخدم ضد سجناء في سجن بجنوبي إيطاليا، بعد أن أصدر قاض في سانتا ماريا كابوا فيتيري شمال نابولي أمرا بالمحاكمة أمام هيئة محلفين اليوم الثلاثاء.

وذكرت وكالة الأنباء الإيطالية “أنسا”، أن حراس السجن والمسؤولين كانوا من بين المتهمين. تم تحديد موعد المحاكمة في 7 نوفمبر المقبل.

وسيمثل اثنان من المتهمين تقدما بطلبات للحصول على محاكمة عاجلة أو سريعة في 25 أكتوبر المقبل.

ويواجه المتهمون تهما تتعلق بالعنف الذي ارتكب ضد نزلاء سجن سانتا ماريا كابوا فيتيري في أعقاب تمرد وقع في السجن في 6 أبريل 2020 بسبب إجراءات احتواء فيروس كورونا.

وحظيت القضية باهتمام كبير في يونيو من العام الماضي عندما ألقت الشرطة القبض على 52 مشتبها بهم، واتهمتهم بإساءة استخدام المنصب، والتعذيب، وإلحاق الأذى الجسدي والتواطؤ في التسبب في الوفاة عن طريق الإهمال.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.