25 مارس 2023 11:03 م
أخبار عاجلة

رويترز: مصر تطلب هدنة فورية لوقف التصعيد في قطاع غزة

قسم الخارجي

أفادت وكالة “رويترز” للأنباء، اليوم الأحد، بأن مصر طلبت هدنة فورية في قطاع غزة بحلول الساعة 19 بتوقيت جرينتش.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مصدر أمني مصري، قولة، إن “إسرائيل وافقت على مقترح هدنة غزة”.

ولعبت مصر دورًا مركزيًا في التوسط بين إسرائيل وقطاع غزة في الفترة الأخيرة.

ووفقا لقناة “العربية”، فإن إسرائيل تتوقع وقف إطلاق النار مساء اليوم.

وفي وقت سابق من اليوم، قال جيش الاحتلال الإسرائيلي، إنه شن غارات على مواقع إطلاق صواريخ في جميع أنحاء قطاع غزة.

كما صادق وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني جانتس، على استدعاء قوات الاحتياط وفق الأمر رقم 8، وسيكون صالحا لمدة أسبوع.

وقال الاحتلال الإسرائيلي، اليوم، إنه تم إطلاق 580 صاروخا على إسرائيل من قطاع غزة منذ بداية الحرب مع حركة “الجهاد الإسلامي”.

وبحسب الجيش الإسرائيلي، فقد سقط أكثر من 100 صاروخ داخل الأراضي الفلسطينية، بينما عبر حوالي 480 صاروخا إلى إسرائيل.

وتمت الإشارة إلى أن نظام القبة الحديدية للدفاع الصاروخي اعترض ما يقرب من 200 صاروخ بمعدل دقة 96%.

وفي وقت سابق من اليوم، أوصي رئيس جهاز الأمن العام الإسرائيلي “الشاباك”، رونين بار، المجلس الأمني الوزاري المصغر ببدء العمل لإنهاء العملية العسكرية في قطاع غزة.

وحسب وقع “والاه” العبري، قال بار، إن العملية العسكرية الحالية في غزة ”حققت أهدافًا كثيرة وسيكون لها تأثير في ساحات أخرى“.

وقال بار، إنه ”ينبغي بذل جهود لإنهاء العملية العسكرية في غزة قبل حدوث أي أخطاء من شأنها أن تورط إسرائيل في عملية أوسع نطاقًا“.

وحسب ”والاه“ ، فإن ”كلمات رئيس الشاباك مثلت الجو العام في اجتماع المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر سواء بين الوزراء أو بين كبار أعضاء المؤسسة الأمنية“.

ونقل الموقع عن مسؤولين إسرائيليين كبار قولهم، إن ”الجميع بشكل عام يعتقد أنه يجب إنهاء العملية العسكرية في غزة، إلا أن الظروف لذلك لم تنضج بعد“.

ولفت إلى أن ”المسؤولين الإسرائيليين شددوا على ضرورة الحفاظ على الفصل بين حركتي حماس والجهاد الإسلامي في غزة“.

وأشار إلى أن ”وزيرة الداخلية أييليت شاكيد سألت حول إمكانية مهاجمة أهداف إستراتيجية في غزة، مثل: المباني التي يمكن أن تستخدمها حركة الجهاد الإسلامي، فرد مسؤولون أمنيون كبار بالقول إن هجمات من هذا النوع قد تجر حركة حماس إلى الصراع، وهو الأمر الذي تحاول إسرائيل منعه“.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.