29 سبتمبر 2022 12:25 ص
أخبار عاجلة

حزب الجيل الديمقراطي يرفض الحملات الممنهجة التي تسعي لتخريب الأسرة وتفكيك المجتمع

رفض ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية الحملات الإعلامية التى تستهدف تفكيك الأسرة المصرية وتخريب أقدس علاقة بين الرجل والمرأة (علاقة الزواج) بالرغم من أن ظاهرها يحمل حماية الزوجة والدفاع عنها وتابع مازالت الأسرة المصرية هى عماد الدولة المصرية ومصدر قوتها ..، لذلك الهجمة عليها شديدة من دلاديل المخطط الأجنبى الشرير ويأخذ هجومهم شكل الدفاع عن الأم (الزوجة) وهو فى حقيقة الأمر يهدف إلى تمردها على حياتها و زعزعة الأسرة المصرية .

واضاف ناجى الشهابى:لقد فلقونا من الحديث عن أنه ليس واجب على الزوجة إرضاع وليدها وأن من حقها تقاضى أجر على ذلك أو ليس واجبا عليها القيام بأعمال البيت من الطبخ والكنس وتنظيف البيت .. وللأسف أصحاب هذه المقولات منتشرون فى كل أدوات ووسائل الاعلام .. لقد أنهارت الأسرة الغربية وأصبحت بعيدة عن الدين والمثل والمبادئ العليا وهم يريدون أن تنهار الأسرة المصرية ليسهل لهم تفكيك المجتمع المصرى وأضعافه ول أصحاب هذا المخطط نقول لهم اتركوا الزوجة المصرية تدير شئون بيتها كما كانت تديره منذ مئات السنين.

وأشار رئيس حزب الجيل إلى أنه علينا مقاومة هذا المخطط الشرير بكل قوة ..، ودعا الأزهر الشريف والكنيسة القبطية والإعلام المصرى القيام بدوره فى الحفاظ على الأسرة والمجتمع !!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.