27 نوفمبر 2022 3:52 ص
أخبار عاجلة

العربي للتنمية يرصد الجهود المبذولة لتنمية سيناء صناعيا وزراعيا ومجتمعيا بعد مرور 49 عاما على انتصارات أكتوبر

أشرف غراب خبير اقتصادي

علياء السيد العادلي 

قال الدكتور أشرف غراب، الخبير الاقتصادي، نائب رئيس الاتحاد العربي للتنمية الاجتماعية بمنظومة العمل العربي بجامعة الدول العربية، أنه بعد مرور 49 عاما على انتصارات أكتوبر العظيمة، ومرور 8 سنوات على الحرب على الإرهاب، فقد نجحت الدولة في تطهير سيناء من الإرهاب، وكانت تنمية سيناء على رأس أولويات القيادة السياسية فقد تم تنميتها اقتصاديا بإنشاء المجمعات الصناعية والزراعية واستصلاح الأراضي الزراعية وإنشاء المجتمعات العمرانية الحديثة ومد الطرق والجسور والأنفاق .

أوضح غراب، أن القيادة السياسية منذ عام 2014 وحتى اليوم نجحت في تنمية سيناء فتحولت أرض الفيروز إلى جنة مصر على الأرض، فقد تم وضع سيناء على مسار التنمية الحقيقية فتم إطلاق مشروعات قومية عملاقة في كافة القطاعات باستثمارات بلغت أكثر من 700 مليار جنيه خلال 8 سنوات حتى اليوم، وتم تذليل كافة العقبات والعوائق لجذب الفرص الاستثمارية فتحولت لمنطقة جاذبة للاستثمارات، وأحدث نقلة نوعية غيرت وجه الحياة فيها، مشيرا إلى أن إجمالي الاستثمارات العامة الموجهة لسيناء ومدن القناة بلغ خلال العام المالي 21/22 لـ 45.1 مليار جنيه .

ولفت غراب، إلى أن الدولة افتتحت 3 مراكز لخدمة المستثمرين في سيناء لخدمة أكثر من 8800 شركة، وإطلاق 8 مشروعات ومناطق صناعية على خريطة الاستثمار الصناعي، إضافة تنفيذ مشروع قناة السويس الجديدة بطول 72 كيلومتر، وإنشاء المنطقة الاقتصادية لقناة السويس بمساحة 460.6 كيلومتر مربع تضم 250 منشأة صناعية وخدمية، وفرت 100 ألف فرصة عمل مباشرة، موضحا أن من المشروعات الصناعية مجمع الصناعات الصغيرة بجنوب الرسوة ببورسعيد، إضافة لمصنع الرخام والجرانيت برأس سدر، والمجمع الصناعي للرخام بمنطقة الجفجافة بوسط سيناء، ومجمع الأسمدة الفوسفاتية والمركبة بالعين السخنة، مصنع أسمنت العريش، مصنع لتصنيع وتعبئة الأسماك بالقنطرة شرق، مصنع بيراميدز لإنتاج الإطارات .

تابع غراب، أنه تم تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر بسيناء فقد تم تمويل 42.5 ألف مشروع بتكلفة 1.8 مليار جنيه حتى فبراير 2022، وتمويل 5428 مشروعات من مشروعات التنمية المحلية “مشروعك” والموافقة على تمويل 788 مشروعا آخر من صندوق التنمية المحلية حتى منتصف أبريل الماضي، إضافة إلى الجهود الكبيرة في التنمية الزراعية فقد وصلت المساحة في سيناء 1.1 مليون فدان منها 239 ألف فدان مزروعة حتى مارس الماضي، إضافة لإنشاء 18 تجمعا زراعيا، إضافة إلى تنفيذ أكثر من 9900 حوض سمكي ضمن مشروعات الاستزراع السمكي، وتنمية بحيرة البردويل، وجار إنشاء 8 قرى للصيادين .

وأضاف غراب، أنه تم افتتاح محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر والتي تساهم في استصلاح 456 ألف فدان بسيناء، إضافة لمحطة معالجة مصرف المحسمة والذي بلغت طاقته الإنتاجية مليون متر مكعب في يوم لزراعة ما يقرب من 60 ألف فدان، إضافة لتنفيذ شبكة نقل عملاقة لربط سيناء ومدن القناة والدلتا فتم تنفيذ ورفع كفاءة 5 ألاف كيلومتر من الطرق والأنفاق وإنشاء 5 كباري عائمة، إضافة إلى مشروع القطار الكهربائي السريع “السخنة – العلمين – مطروح”، والذى يربط مدن القناة بباقي محافظات الجمهورية، إضافة إلى إنشاء وتطوير ورفع كفاءة 8 موانئ بحرية، وتطوير 3 منافذ برية بطابا ورفح والعوجة.

تابع الخبير الاقتصادي، أن الدولة شيدت بسيناء العديد من المشروعات القومية كنفق الشهيد أحمد حمدي 2 والذي يربط القاهرة بمحافظات القناة الثلاث أسفل المجرى الملاحي لقناة السويس، إضافة إلى إنشاء 5 أنفاق أخرى أسفل قناة السويس تكلف ٣٠ مليار جنيه خلال 6 سنوات، وتطوير ورفع كفاءة 6 مطارات، وإنشاء مطار البردويل الدولي، إضافة لمشروعات الطاقة الكهربية ومشروعات الطاقة المتجددة بسيناء ومدن القناة، ومشروعات توصيل الغاز الطبيعي، إضافة للمشروعات في مجال التعليم والصحة وغيرها من مئات المشروعات التي لا يكفي كتابا لحصرها وسرد أهميتها الاقتصادية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.