29 نوفمبر 2022 1:29 م
أخبار عاجلة

الشهابي يشيد بتجهيزات الحكومة للمؤتمر الأقتصادي

ناجي الشهابي

أشاد ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية بالخطوات التى اتخذتها الحكومة للإعداد للمؤتمر الاقتصادى الذى دعا إليه الرئيس السيسى فى الشهر الماضى وقررت رئيس مجلس الوزراء عقده فى المدة من (23_25 اكتوبر) ، بحضور من 400 الى 500 مشارك من رجال الدولة وقيادات حزبية ورجال أعمال وخبراء وأكد الشهابى أهمية انعقاد هذا المؤتمر لوضع حلول للمشكلات الاقتصادية التى يواجهها الاقتصاد المصرى الذى تأثر بشدة من تداعيات جائحة كورونا والحرب الروسية الأوكرانية بحيث تكون هذه الحلول بمثابة خارطة طريق اقتصادية بها سياسات جديدة بديلة عن السياسات الحالية تمكن الدولة المصرية من التغلب على كل العقبات والتحديات التي تواجهها وذلك من خلال تلك المناقشات العميقة من أصحاب العلوم النظرية والخبرات العملية التطبيقية من المشاركين فى المؤتمر سواء كانوا وزراء حاليين أو سابقين أو من قيادات حزبية أو رجال الأعمال والمستثمرين والخبراء والمتخصصين .

وأشار ناجى الشهابى «رئيس حزب الجيل» إلى أهمية أن يتعرض المشاركين فى المؤتمر وخاصة من المستثمرين ورجال الأعمال إلى المشكلات التي تعترضهم ويقدموا فى نفس الوقت، الحلول التى يرون أنها قادرة على حلها .

وأكد «ناجى الشهابى» أن نجاح المؤتمر مرهون بتقديمه حلول عملية للمشكلات التى تواجه المستثمرين ورجال الأعمال وبقدرته على معالجة التضخم ووقف قطار ارتفاع الأسعار الرهيب ويمكن مصر فى نفس الوقت من تحقيق الاكتفاء الذاتي فى الملبس والمأكل والدواء ويجعل من مصر ،مصنع عالمى أى يقام على أرضها مصانع أو ينقل اليها مصانع لإنتاج كل ما تحتاجه ويحتاجه دول العالم المختلفة مما يفى باحتياجاتها و يمكنها من التصدير الى بلاد العرب وأفريقيا بل إلى آسيا وأوروبا وامريكا.

وتمنى ناجى الشهابى أن يقدم المؤتمر خارطة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة التى ينشئها الشباب المصرى وتسد احتياجات السوق المحلى وتجعلنا نستغنى عن الاستيراد ..وفى نفس الوقت أيضا تخفف من حدة مشكلة البطالة بتوفير آلاف من فرص العمل للشباب .

وأكد ناجى الشهابى «رئيس حزب الجيل والمنسق العام للائتلاف الوطني للأحزاب السياسية المصرية» أن المؤتمر ينعقد فى توقيت بالغ الأهمية بالنسبة لمصر وشعبها العظيم ، والذى ، تشتد فيه حدة الأزمة الاقتصادية العالمية جراء الأزمة الروسية الأوكرانية،والتى انعكست على الداخل المصرى بقوة فى انخفاض قيمة الجنيه وزيادة التضخم وإرتفاع الأسعار وهو ما جعل الرئيس يدعو لعقد هذا المؤتمر الاقتصادى لك يناقش أفكار جديدة خارج الصندوق يضعها على طاولة البحث والحوار المشاركين فيه من الخبرات الحكومية والحزبية والعلمية والعملية بجانب المتضريين أنفسهم من المستثمرين ورجال الأعمال .

وأكد« الشهابى »أن المؤتمر الاقتصادى بهذا الحضور الضخم من 400 إلى 500 شخصية مصرية فى المجالات المختلفة سوف يكون قادرا على أستعراض المشكلات والتحديات التى تواجه الاقتصادى المصرى وسيكون قادرا أيضا على تقديم الحلول اللازمة لها .. وستكون تلك المشكلات والحلول بمثابة خارطة اقتصادية لمصر دائمة وغير مؤقتة تلتزم بها الحكومات المتعاقبة فى المستقبل تتضمن تذليل كل العقبات التى يواجهها الاستثمار والمستثمرين .

وأشاد «ناجى الشهابى» بأعداد الحكومة الجيد لهذا المؤتمر وبحدول أعماله الذى سيستمر ثلاث ايام والقضايا التى ستناقشها جلساته فى الأيام الثلاثة مما يجعل مخرجاته رؤية اقتصادية قابلة للتنفيذ خلال السنوات المقبلة وخاصة أنها ستكون خلاصة لأفكار ورؤى للخبراء والمختصين ورجال الأعمال والمستثمرين لعرض وجهة نظرهم وآرائهم فى النهوض باقتصاد بلدنا وسط أزمات عالمية شديدة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.