27 نوفمبر 2022 4:31 ص
أخبار عاجلة

استعدادا لمؤتمر المناخ.. 28 سرير طوارئ وعناية متوسطة ومركزة وغرفة عمليات بالمستشفى الميداني

خاص

تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، واللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، والدكتور أحمد السبكي، رئيس هيئة الرعاية الصحية ومساعد وزير الصحة، وعدد من الوزراء والمسئولين، اليوم، مستشفى هيئة الرعاية الصحية المُصغر الميداني بنطاق المنطقة الخضراء لمؤتمر المناخ COP27، والذي سينعقد بمدينة شرم الشيخ، خلال شهر نوفمبر الجاري.

وأشار الدكتور أحمد السبكي، رئيس هيئة الرعاية الصحية، إلى إنشاء وتجهيز المستشفى الميداني المُصغر للمشاركة بالتأمين الطبي لمؤتمر المناخ COP27 على أعلى مستوى، حيث لفت خلال الجولة التفقدية إلى أن المستشفى الميداني مجهز للتعامل مع كل الحالات الطبية والحرجة، ويشمل 4 أسرّة للاستقبال والطوارئ، و20 سرير عناية متوسطة للقسم الداخلي، و 4 أسرّة عناية مركزة، بجانب غرفة عمليات متكاملة، وغرفة بها وحدة أشعة سينية وتلفزيونية ومقطعية، ومعملاً للتحاليل الطبية، وصيدلية، كما يتم إنارة المستشفى بالطاقة الشمسية، ويوجد مولد كهرباء للحالات الطارئة، ومولد غازات طبية.

وتابع السبكي أن المستشفى الميداني المُصغر هي الأولى من نوعها بمصر في التأمين الطبي للمؤتمرات والأحداث الدولية الهامة بمصر، وأكد السبكي أن المستشفى الميداني المُصغر تمثل نقلة نوعية في تقديم الخدمات والرعاية الصحية للوفود الرئاسية والمشاركة بالمؤتمر، ولافتًا إلى أنه يعمل بالطاقة النظيفة المتجددة تماشيًا مع أهداف مؤتمر المناخ.

وشملت الجولة، تفقد أرجاء المستشفى الميداني، والإطمئنان على جميع التجهيزات والمستلزمات الطبية اللازمة للتعامل مع مختلف الحالات الطبية والجراحية الطارئة، والإطلاع على تجربة لربط المستشفى الميداني إلكترونيًا مع مستشفى شرم الشيخ الدولي، بما يُسهم فى تكامل الخدمات الطبية المقدمة، والإطمئنان على آلية الربط لتبادل الاستشارات بشأن الحالات التي من الممكن أن تترد على المستشفى الميداني.

وأثنى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، على مستوى تنفيذ هذا المستشفى، وما به من تجهيزات وإمكانات على مستوى عالٍ لمواجهة أي طوارئ والتدخل الفوري، مشددًا على ضرورة مراعاة الاستعداد التام على مدار الـ 24 ساعة خلال فترة انعقاد مؤتمر المناخ؛ للتدخل السريع في حالات الطوارئ، وتقديم خدمة طبية فائقة للمشاركين في المؤتمر.

تأتي هذه الجولة التفقدية، بهدف التأكد من جاهزية المستشفى الميداني للتأمين الطبي لمؤتمر تغير المناخ، نظراً لأهميته الشديدة في توفير الخدمات والرعاية الصحية للوفود الرئاسية والمشاركة بالمؤتمر.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.