1 فبراير 2023 4:43 ص
أخبار عاجلة

. إتاحة فيلم «سعاد» على منصة OSN بعد حرمانه من العرض في السينما

مي عباده 

رغم عدم طرحه في دور العرض، بسبب خلافات بين صناعه، حرمته أيضا من المنافسة في المهرجانات السينماية وكذلك تمثيل مصر في منافسات الأوسكار العام الماضي، أعلنت أسرة فيلم “سعاد” إخراج أيتن أمين، عن إتاحته عبر منصة OSN.

وكتب محمود عزت مؤلف الفيلم عبر حسابه بموقع فيسبوك، “أخيرا فيلم سعاد متاح للمشاهدة. كان نفسي طبعا ينزل سينما الأول، لكن ده المتاح بعد محاولات دفن الفيلم نهائياً ومطاردته في المهرجانات لسحبه ومنع عرضه”.

وأكد “عزت” أن تتر الفيلم الحالي ليس دقيقا، ولكنه الأقرب لتمرير عرضه دون تهديد جديد.
وتابع قائلا: “كنت أتمنى ألا يكون موجود على الفيلم اسم أي حد من اللي أذوه فعليا وحاولوا منع عرضه وطاردوه رسميا في المهرجانات. بس في النهاية عرض الفيلم أولى”.

وكانت خلافات بدأت بين صناع “سعاد”، قبل عام تقريبا، تسببت في حرمانه من تمثيل مصر في سباق الأوسكار العام الماضي، كما تسببت في حرمانه من العرض في المهرجانات السينمائية، وكان في مقدمتها النسخة الأولى من مهرجان البحر الأحمر، كما حرمت الفيلم أيضا من العرض الجماهيري في دور العرض.

وبدأت الأزمة ببلاغ للنائب العام تقدم به مؤلف الفيلم محمود عزت، بواقعتي تزوير عقود دون علمه ودون توقيعه والاعتداء على حقوقه الأدبية والمالية في سيناريو الفيلم، وأنه رفع قضية ثانية على أحد المنتجين المشاركين في الفيلم يتهمه فيه بسرقة حقوق السيناريو، مؤكدا على أنه فوجئ، بنسب سيناريو الفيلم إلى أحد المنتجين المشاركين بالفيلم.

“سعاد” فيلم دراما مصري، تدور أحداثه حول علاقة شقيقتين مراهقتين في إحدى مدن دلتا مصر، تعيش إحداهما حياة سرية في العالم الافتراضي، والفيلم من بطولة بسنت أحمد وبسملة الغيش، وهو ثانى تجربة روائية طويلة للمخرجة أيتن أمين بعد فيلم «فيلا 69»، الذي عرض لأول مرة عالميًا بمهرجان أبو ظبي السينمائي.

الفيلم إنتاج مصري تونسي ألماني مشترك، حيث يشارك في إنتاجه كلا من سامح عواض، ومارك لطفي، ودرة أبو شوشة، ومحمد حفظي ، كما شارك في الإنتاج آيتن أمين، والألماني فين فيندرز، وقامت المخرجة أيتن أمين بكتابته مع السيناريست محمود عزت في تعاونهم الثاني.

تم تصوير الفيلم في مدن مختلفة خارج القاهرة، واعتمد على مجموعة ممثلات وممثلين غير محترفين من مختلف المحافظات المصرية.

اختير الفيلم للعرض في مهرجان كان السينمائي 2020، حيث عُرض ضمن الاختيارات الرسمية لمهرجان كان في دورة غير اعتيادية بسبب تفشي جائحة كورونا، حيث أقيمت عروض الدورة 73 افتراضياً في قائمة موحدة تضم 56 فيلماً عوضاً عن توزيعها على أقسام المهرجان المعتادة.

عرض الفيلم ضمن فعاليات مهرجان ترايبيكا السينمائي 2021 في المسابقة الدولية للفيلم الروائي الطويل في مدينة نيويورك من 9 إلى 20 يونيو 2021 وبحضور جمهور فعلي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.