ملتقى رمضانيات نسائية بالجامع الأزهر: الصدقة دواء وسبب للشفاء من الأمراض والأسقام

عقد الجامع الأزهر، اليوم الأربعاء، فعاليات ملتقى “رمضانيات نسائية”، برواق الشراقوة، وناقش الملتقى اليوم موضوع “فضل الصدقة”، بمشاركة الدكتورة فريدة بودي، أستاذ ورئيس قسم البلاغة بجامعة الأزهر، والواعظة أماني عمارة، الواعظة بمجمع البحوث الإسلامية، والدكتورة سناء السيد، الباحثة بالجامع الأزهر الشريف.

قالت الدكتورة فريدة بودي. إن الصدقات دواء وسبب للشفاء من الأمراض والأسقام، وأبوابها مفتوحة للجميع، فهناك من يتصدق بوقته، ومن يتصدق بجهده، ومن يتصدق بعلمه وسبحان من جعل ابتسامتك في وجه أخيك صدقة، مضيفة أنه لا يخشي منفق من نقص ماله مهما أنفق فهي نماء وبركة وتزكية للأموال، وان تنفق مما لديك فيزداد ويبارك لك الله فيه، وتسد حاجة اخيك المسلم وترتفع درجتك عند خالقك ويرتقي بك المجتمع.

وبينت الواعظة أماني عمارة أن الأقربون هم الأولى بصدقاتك مصداقا لقوله تعالى: “يسألونك ماذا ينفقون قل ما أنفقتم من خير فللوالدين والأقربين”، مضيفة أنه يتوجب على من يتصدق اختيار الأجود، وترك المن والأذى بعد الصدقة، وكان سيدنا إبراهيم النخعي يقول: “من رأى أن الفقير أحوج إلى صدقته منه فقد ضيع ثواب الصدقة”، لافتة أن الصدقة من أسرع العبادات التي تكفر الذنب مصداقا لقوله صلى الله عليه وسلم: “الصدقة تطفئ الخطيئة، كما يطفئ الماء النار”.

ومن جانبها، قالت الدكتورة سناء السيد إن شهر رمضان شهر الجود والإنفاق وكان النبي صلى الله عليه وسلم أجود ما يكون في رمضان، فرمضان والصدقة لا يفترقان؛ فهي عبادة مضاعفة إلى ما شاء الله، موضحة أن الصدقة أداؤها عظيم في سائر الشهور والأيام، فكيف بها إذا أُخرجت في رمضان، وتحلَّت بشرف الزمان، ومضاعفة الثواب بها.ط، مبينة أن أعظم الصدقات ما كان نفعه متعديًا للآخرين، فكل ما ينفعهم ويدخل السرور عليهم فهو صدقة، فتبسُّمك في وجه أخيك صدقة، والكلمة الطيبة صدقة، والسلام على عباد الله صدقة، وإماطة الأذى عن طريق الناس صدقة، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر صدقة.

ويواصل الجامع الأزهر خطته العلمية والدعوية لشهر رمضان بتوجيهات ورعاية فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، وتتضمن: (١٣٠ مقرأة- ٥٢ ملتقى بعد الظهر- ٢٦ ملتقى بعد العصر- صلاة التراويح بالجامع الأزهر ومسجد مدينة البعوث الإسلامية ٢٠ ركعة يوميا بالقراءات العشر- ٣٠ درسًا مع التراويح- صلاة التهجد بالجامع الأزهر ومسجد مدينة البعوث في العشر الأواخر- تنظيم ٧ احتفالات متعلقة بمناسبات الشهر الكريم- ٥٠٠٠ وجبة إفطار يوميًّا للطلاب الوافدين، لتصل الوجبات لـ ١٥٠ ألف وجبة طوال الشهر الكريم.

عن سيد العادلى

شاهد أيضاً

طرح الصور الأولى من فيلم شقو لعمرو يوسف

فاطمه كمال أطلقت الشركة المنتجة لفيلم “شقو” للفنان عمرو يوسف الصور الأولى من العمل، والتي …